الحمل والولادة

الحمل بعد الأربعين وخطورته على الأم وما ينبغي أن تعرفه عنه

تعرفي على مخاطر الحمل بعد الأربعين حيث يتراوح سن الإنجاب للمرأة ما بين خمسة وعشرين وخمسة وثلاثين، حسب موافقة الأطباء وحسب الدراسات
العلمية والإحصائية للسنوات الأخيرة، وقد تم التنبيه على مخاطر حمل المرأة خاصة بعد الأربعين. من أجل صحة المرأة وصحة الجنين.

ولهذا سوف نشرح لكم مخاطر الحمل بعد الأربعين، وكذلك كيفية تجنب هذه المخاطر من خلال لقاء مع الدكتور أحمد أبو سعدة استشاري أمراض النساء والتوليد، على النحو التالي.

مخاطر الحمل بعد الأربعين على صحة الأم

التعرض لمرض سكري الحمل

حيث أن الحمل بعد سن الأربعين يعرض المرأة في هذا العمر لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2، مما يسبب مخاطر للأم، مما قد يؤدي بها إلى
غيبوبة بسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم لديها.

يمكنك قراءة: اعراض الحمل بعد الإبرة التفجيرية

ارتفاع ضغط الدم من مخاطر الحمل بعد الأربعين

النساء الحوامل في هذا العمر معرضات لخطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم، لأن النساء الحوامل في سن الأربعين سيكون لديهن ضغط دم أعلى من النساء اللواتي
يحملن في العشرينات من العمر.

الحمل خارج الرحم

المرأة الحامل في سن الأربعين معرضة لخطر الإصابة بحمل خارج الرحم والذي يهدد حياة المرأة في معظم الأوقات، يمكن أن يحدث الحمل في قناة فالوب،
على سبيل المثال، مما يعرضها للنزيف ويهدد حياتها.

خطر الإصابة بالسمنة

الحمل بعد الأربعين يعرض المرأة إلى خطر أن تتعرض للسمنة وزيادة الوزن بشكل سريع ومفرط مما يؤثر على قلبها.

الولادة المبكرة 

أنتِ معرضة لخطر الولادة المبكرة والحمل غير المكتمل، وهذا في حد ذاته يضر الأم ويمكن أن يسبب لها العديد من المشاكل الصحية.

من مخاطر الحمل بعد الأربعين الإجهاض

الأم الحامل في الأربعينيات من عمرها أكثر عرضة للإجهاض بنسبة 25٪ مقارنة بالمرأة في الثلاثينيات من عمرها، على سبيل المثال.

مخاطر الحمل بعد الأربعين على الجنين

يزيد الحمل بعد الأربعين من خطر ولادة طفل مصاب بحالة داوون “البلادة المنغولية” وقد أظهرت الدراسات أن تقدم الأم في السن يلعب دورًا في زيادة
الإصابة بهذا المرض.

يمكنك قراءة: اعراض الحمل في الايام الاولى من التلقيح

يزيد الحمل في سن الشيخوخة من خطر حدوث عيوب خلقية لدى الجنين.

وتؤدي إلى ولادة الأجنة في حالة من انعدام الوزن وعدم اكتمال الحمل.

تزداد وفيات الجنين بين الأمهات الأكبر سناً.

يؤدي الحمل المتأخر أيضًا إلى ولادة أجنة يعانون من ضعف السمع والبصر
بالإضافة إلى عدم اكتمال نمو الرئة ومشاكل التنفس التي تهدد الحياة بعد الولادة أو  أثناء الولادة.

كيف تحمي الأم بعد الأربعين من مخاطر الحمل؟

  • في حالة حدوث الحمل بعد الأربعين، يجب على المرأة الحامل الحفاظ على الوزن المثالي.
  • من الضروري الحصول على قياسات مستمرة ومتتالية لضغط الدم.
  • تحقق باستمرار من مستوى السكر لدى المرأة الحامل.
  • يجب أيضًا إجراء الفحوصات للتأكد من خلو الجنين من التشوهات الخلقية
    التي تظهر من خلال الموجات فوق الصوتية، وفي الأشهر الأولى من الحمل.
  • يجب التحدث مع الطبيب عن عمر الزوج وكذلك عن مشاكله الصحية.
  • تناولي حمض الفوليك قبل الحمل بثلاثة أشهر على الأقل.
  • وتناول فيتامين ب على شكل مكملات غذائية أو من عناصره الطبيعية مثل السمك والبيض وبعض منتجات الألبان.

 

من المصادر: موضوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى