صحة ورجيم

زيادة الوزن – وكيف يؤدي الإجهاد إلى زيادته

الإجهاد أو الحالة الذهنية المكتئبة تجعل الرجل يفقد هدوئه، غالبًا ما يتورط المرء في مثل هذه العادات السيئة التي تؤدي في النهاية إلى زيادة الوزن ، لا تؤدي حالة الإجهاد إلى زيادة الوزن فحسب، بل تؤدي أيضًا إلى ضرر نفسي وجسدي.

زيادة الوزن – وكيف يؤدي الإجهاد إلى زيادته

الإجهاد هو أكبر شر يسود داخل العقل والجسم، زيادة الوزن هي واحدة من أكثر الأشياء المرعبة التي يؤديها التوتر أيضًا، بينما نحن في حالة من التوتر، يقوم الجسم بإفراز هرمونات التوتر (الكورتيزول) التي تؤدي إلى زيادة الوزن بشكل فعال.

وفقًا للدراسات، فإن الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة هم أكثر عرضة للاكتئاب والتوتر، يتحكم الإجهاد أيضًا في أجسادنا لدرجة أننا عن علم ودون علم نستهلك أشياء لا ينبغي لنا.

لا يعني التوتر أننا يجب أن نسمح بأخذ قسط من الراحة في أجسامنا لفترة أطول من الوقت، إنها حالة كارثية قد تؤدي إلى العديد من الأمراض التي تهدد الحياة مثل أمراض القلب والسكري والاكتئاب وزيادة الوزن في نهاية المطاف.

زيادة الوزن
زيادة الوزن

دعونا نلقي نظرة على الدور الذي يلعبه التوتر الذي يؤدي إلى زيادة الوزن.

عدم الرغبة في التدريبات

عندما نشعر بالتوتر، نحاول عادةً إيجاد ركن لأنفسنا ووضعنا في مكان مظلل، لا نشعر بالرغبة في الانغماس في
أي نوع من التمارين البدنية أو أي روتين صحي للياقة البدنية، الجلوس بمفردنا هو كل ما تشتهيه قلوبنا، هذا
يؤدي في النهاية إلى زيادة الوزن بشكل مفرط ونمط حياة غير صحي.

يؤثر على عملية التمثيل الغذائي لدينا

يتأثر جسمنا بشدة في حالة الإجهاد، تقلل هرمونات التوتر (الكورتيزول) من عملية التمثيل الغذائي في
الجسم، حيث نكتسب السعرات الحرارية ولا نمارس الرياضة بشكل كافٍ لحرقها بعيدًا، سيؤدي هذا أيضًا إلى
زيادة الوزن فقط.

لا يمكن التخلي عن الرغبة الشديدة في تناول الطعام

الإجهاد له اتجاه فريد، نحن جميعًا ندرك جيدًا الأشياء التي يجب أن نتجنبها لنكون في إطار مثالي، لكن التوتر
يزيل قدرتنا على التمسك بها، يولد حبنا الخفي للحلويات والآيس كريم والبسكويت وكل الأطعمة غير الصحية
وغير الصحية في العالم.

يرفع مستوى السكر في الجسم

تؤدي حالة الإجهاد المزمن لفترة أطول إلى زيادة مستوى السكر في الجسم، زيادة مستوى السكر يقودنا إلى
براثن الأمراض الخطيرة مثل مرض السكري والسكتات الدماغية.

يؤدي إلى زيادة الدهون

زيادة الوزن والتوتر أمران متلازمان، يسبب الإجهاد تخزين كمية كبيرة من الدهون في أجسامنا والتي لا تحترق
على شكل سعرات حرارية، بشكل عام يكتسب منطقة دهون البطن وهو الأمر الذي يكره الجميع، البطن هي
منطقة يتراكم فيها الحد الأقصى من الدهون وتؤدي إلى انتفاخ البطن.

كثرة الأكل

عندما نكون مرهقين، نكون في الواقع شبه “خارج أذهاننا”، مع وجود الكثير من الأحداث داخل أذهاننا، تتوق
عقولنا إلى تناول المزيد والمزيد من الأطعمة غير الصحية، هذا العقل المجهد دائمًا ما يجد المعدة في حالة
جوع.

زيادة الوزن
زيادة الوزن

تبني أسلوب حياة غير صحي

يؤدي الإجهاد غالبًا إلى حالة من الغرق في براثن أسلوب الحياة غير الصحي، ننتقل إلى الأشياء التي تجعلنا
أكثر خمولًا وكسلًا، مما يؤدي إلى إلغاء أنشطتنا البدنية.

إن الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية والقيام بأي تمرين بدني لا يحتسب في أي مكان في قائمتنا ونجد متعة
في الجلوس بدون نشاط.

بغض النظر عن مدى شدة الموقف والوقت الذي تمر به ، فإن أسلوب الحياة الصحي هو شيء يجب علينا جميعًا
اتباعه. إن جسدنا فقط هو الذي سيدعمنا حتى أنفاسنا الأخيرة!

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى